توقعات ليلى عبد اللطيف بشان الاوضاع في سوريا 2024 بعد تصادف توقعها بشأن طائرة الرئيس الإيراني

منذ 1 شهر
20 مايو 2024 - 6:20 PM
توقعات ليلى عبد اللطيف بشان الاوضاع في سوريا 2024 بعد تصادف توقعها بشأن طائرة الرئيس الإيراني
توقعات ليلى عبد اللطيف

مع تزايد اهتمام المواطنين السوريين والعرب بمعرفة مستقبل سوريا في عام 2024، تبرز توقعات الفلكيين الشهيرة ليلى عبد اللطيف وميشيل حايك حول هذا الأمر، في هذا المقال، نلقي نظرة على أبرز التوقعات وما تعنيه لسوريا ورئيسها بشار الأسد، حيث بدأ المواطنيني يشعرون بالقلق بعد توقعات ليلي عبداللطيف بشأن الطائرة المفقودة ووفاة كل من كان يركبها، وعلاقته بطائرة الرئيس الايراني.

توقعات ليلى عبد اللطيف لسوريا 2024

أعلنت الفلكية ليلى عبد اللطيف عن توقعاتها لسوريا في العام 2024، حيث توقعت نهاية حكم الرئيس بشار الأسد، وتولي شخص آخر مقاليد الحكم.

كما أشارت إلى انسحاب حزب الله من المشهد السياسي السوري، ووقوف الدول العربية في الشرق الأوسط بجانب سوريا في المفاوضات المستقبلية، مما يهدف إلى استعادة سوريا لجميع أراضيها والتخلص من الأزمات التي عانى منها الشعب السوري على مدى السنوات السابقة.

توقعات ميشيل حايك لسوريا

من جهته، أطلق الفلكي اللبناني ميشيل حايك توقعات مثيرة حول سوريا، حيث أشار إلى نهاية سيطرة الأحزاب والقوات الديمقراطية الحالية مع انتهاء دور بشار الأسد وحكومته.

كما توقع انتعاش الاقتصاد السوري بشكل كبير، مع تدهور العلاقات الدولية، خاصةً مع إيران، حيث ستقوم الحكومة الجديدة بطرد الرعايا الإيرانيين من سوريا.

وبالنسبة لجماعات الأكراد، فقد توقع حايك انفصالهم وإقامة إقليم خاص بهم، مما سيثير غضب تركيا بشكل ملحوظ.

نظرة مستقبلية على توقعات ليلى

تعد هذه التوقعات بمثابة نظرة مثيرة ومهمة لمستقبل سوريا في العام 2024، ومع الاهتمام الكبير من المواطنين والمتابعين، يبقى السؤال: هل ستتحقق هذه التوقعات أم أن المستقبل يحمل مفاجآت أخرى؟ الأيام وحدها ستكشف لنا الإجابة.


شارك