عقوبة تصوير شخص دون علمه في الامارات .. المحكمة تعاقب سيدة بسبب تصويرها

منذ 9 أيام
عقوبة تصوير شخص دون علمه في الامارات .. المحكمة تعاقب سيدة بسبب تصويرها
عقوبة تصوير شخص دون علمه في الامارات

في خطوة تأتي لتؤكد على أهمية حماية خصوصية الأفراد، صدرت حكم قضائي يقضي بتغريم موظفة إدارية في إحدى المدارس الخاصة بمبلغ غرامة مالية، بعد أن قامت بتصوير زميلتها المعلمة أثناء نومها في استراحة المعلمات، وإرسال الصورة إلى إدارة المدرسة.

كانت المعلمة، التي تعمل في إحدى المدارس الخاصة بدبي، تشعر بالإرهاق والتعب بسبب ساعات العمل الطويلة، فاستسلمت لغفوة قصيرة في غرفة استراحة المعلمات خلال الاستراحة بين الحصص. ومن دون علمها، قامت زميلتها، الموظفة الإدارية، بالتقاط صورة لها وهي نائمة باستخدام هاتفها المحمول، ثم قامت بمشاركتها مع إدارة المدرسة عبر تطبيق "واتس أب".

عقب اكتشاف المعلمة لهذا الفعل، قامت بتقديم بلاغ ضد زميلتها، وبدأت الإجراءات القانونية. بعد تحقيقات النيابة العامة، وبناءً على الأدلة المقدمة، قضت المحكمة بإدانة الموظفة الإدارية وتغريمها بمبلغ مالي.

عقوبة تصوير شخص دون علمه

تعليقًا على هذا الحكم، أشارت المحكمة إلى أن الفعل الذي قامت به الموظفة الإدارية يشكل انتهاكًا لخصوصية الفرد، وهو أمر ممنوع قانونًا. وأكدت المحكمة أن حماية خصوصية الأفراد أمر أساسي، ويجب احترامه وتطبيق العقوبات اللازمة على المخالفين.

تجدر الإشارة إلى أن القانون الصادر برقم (34) لسنة 2021 في شأن مكافحة الشائعات والجرائم الإلكترونية ينص على عقوبات صارمة لمن ينتهكون خصوصية الأفراد باستخدام وسائل التقنية، ويحرص على حماية حقوق الأفراد وخصوصيتهم.

في نهاية المطاف، يعكس هذا الحكم التزام القضاء الإماراتي بتطبيق القوانين وحماية حقوق الأفراد، ويوضح أن الخصوصية هي حق أساسي يجب الحفاظ عليه واحترامه في جميع الأوقات والظروف.

الختام: من الواضح أن التقاط الصور بدون إذن ونشرها دون موافقة يعتبر انتهاكاً صارخاً لخصوصية الأفراد، ويجب أن يكون له عواقب قانونية. تحذير للجميع: دائمًا احترموا خصوصية الآخرين وتجنبوا التصرفات التي قد تؤثر عليها سلبًا، حتى لا تجدوا أنفسكم في مواجهة عواقب قانونية جادة.


شارك