موظفة تستقيل من منصبها بسبب الدعم الأمريكي لإسرائيل

منذ 6 أيام
موظفة تستقيل من منصبها بسبب الدعم الأمريكي لإسرائيل
احتجاجات امريكية لدعم فلسطين

استقالت موظفة في وزارة الداخلية الأمريكية احتجاجًا على دعم إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن للعملية العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة.

وقدمت ليلي غرينبرغ كول، المواطنة من أصول يهودية، الاستقالة من منصبها كمساعدة لرئيس الكوادر في الوزارة، حيث أشارت في رسالتها إلى عدم قدرتها على مواصلة العمل مع إدارة تدعم "الإبادة الجماعية التي ترتكبها إسرائيل في غزة".

وكانت غرينبرغ كول قد شاركت في الحملة الانتخابية للرئيس بايدن ونائبته كامالا هاريس في وقت سابق، وفي حديثها لصحيفة "واشنطن بوست"، أكدت غرينبرغ كول معارضتها "للعقاب الجماعي لملايين الفلسطينيين الأبرياء".

ولا تعتبر غرينبرغ كول الوحيدة التي تستقيل احتجاجًا على الدعم الأمريكي لإسرائيل، حيث استقال موظف آخر في الاستخبارات العسكرية الأمريكية من منصبه في نفس السياق.

وقد استقال أيضًا موظفان على الأقل من وزارة الخارجية الأمريكية احتجاجًا على سياسات إدارة جو بايدن منذ أكتوبر الماضي.


شارك